تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

 

 

1-09.jpg
إعالة اليتيم .. إعانة الفقير .. كفالة المعسر

مسؤوليات نلتزم بها


ما يزيد عن (146) مليون ريال لبرامج اجتماعية متنوعة تخدم الأفراد والأسر والمجتمع في آن واحد

يقول الله تبارك وتعالى: )لِلْفُقَرَاءِ الَّذِينَ أُحْصِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ لَا يَسْتَطِيعُونَ ضَرْبًا فِي الْأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاءَ مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لَا يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ((سورة البقرة، الآية 273)، إذ ليس الفقير هو من اعتاد سؤال الناس إلحافاً، فهناك فقراء لديهم غنى وتعفف لا يسألون الناس إلحافاً رغم حاجتهم، كما أن دعم الفقراء والمعسرين والأيتام بشكل عام هو مسؤولية اجتماعية وواجب ديني وإنساني، حيث أنه من أهم الروابط الإسلامية التي حث الله عز وجل عليها، والتكافل الاجتماعي بين الأغنياء والفقراء يحقق التواصل والتراحم والتعاطف بين أفراد المجتمع وفئاته.

     ولدينا ولله الحمد في هذا الوطن الكثير من المتسابقين في العمل الخيري والإنساني المميز كل بقدر استطاعته، فكم من معسر أو فقير فرج الله عنه بفضله سبحانه ثم بإسهام أهل الخير بقضاء دينه أو الإسهام في قضاء حاجته من سكن ومأوى وإعاشة وغيره لتحقيق سعادة المجتمع واستقراره بجميع طبقاته وفئاته وشرائحه.

02545453.jpg









































قرابة (9) آلاف أسرة سعودية  استفادت من برنامج سداد إيجارات المساكن سنوياً

 

     من البرامج الاجتماعية السنوية الثابتة والمستمرة لإدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي برنامج "التكافل الاجتماعي"، وهو برنامج تقوم من خلاله إدارة الأوقاف بالتكفل بدفع إيجارات المساكن لعدد من الأسر السعودية الفقيرة، إيماناً منها بأن الإيجارات السنوية للمسكن من الأعباء الضرورية التي تثقل كاهل العديد من الأسر المحتاجة.


058478475425.png










ما يزيد عن (6.3) مليون ريال  للدعم المادي للجمعيات والمؤسسات الخيرية

تحرص إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي على تقديم الدعم المادي سنوياً لعدد من المؤسسات الخيرية في المملكة العربية السعودية ومنها: (جمعية الملك سلمان للإسكان الخيري) و (جمعية رعاية الأيتام بالرياض "إنسان")، وذلك استشعاراً لأهمية وقيمة الدور الذي تقدمه هذه المؤسسات الحيوية في دعم شرائح متنوعة من أبناء الوطن.

 

-         جمعية  الملك سلمان  للإسكان  الخيري 2.8 مليون ريال

-         جمعية رعاية الأيتام بالرياض «إنسان»  3.5 مليون ريال

 

 

أكثر من (64) ألف سلة غذائية

بتكلفة تقارب الـ (25) مليون ريال

وزعت في مختلف مناطق المملكة العربية السعودية

من البرامج الأساسية التي تحرص إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي على تنفيذها، برنامج "دفء وغذاء" وتقوم من خلاله بتأمين سلال غذائية متنوعة توزع على الأسر في مختلف مناطق المملكة العربية السعودية بالتعاون مع جمعيات البر الخيرية التي تتولى بدورها توصيل هذه السلال الخيرية لمستحقيها، وتراعي إدارة الأوقاف أن تكون هذه السلال الغذائية شاملة وتلبي الاحتياجات المختلفة لأفراد الأسرة، ويأتي هذا البرنامج في إطار مساندة إدارة لأوقاف للجهود الكبيرة التي تقوم بها المؤسسات الرسمية والجمعيات الخيرية في دعم ومساعدة الأسر السعودية المحتاجة، وتجسيداً لقيم التراحم والتكاتف التي يحضّ عليها ديننا الحنيف لدعم إخواننا المحتاجين.

051421222.png







0123124544.PNG
















023145411.jpg








توزيع ما يزيد عن (14) ألف طن من التمور استفاد منها ما يزيد عن (7) مليون أسرة سعودية

تقوم إدارة أوقاف صالح عبد العزيز الراجحي بتوزيع كميات سنوية من أجود التمور المنتجة في مزارعها على الأسر السعودية بالتعاون مع الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة.

02121222.jpg














012111122.png

























كفالة (1,202) أسرة من أسر السجناء بالتعاون مع اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم «تراحم»

سعت إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي إلى تقديم العديد من برامج الدعم والرعاية لكفالة المعسرين من أسر السجناء بالحق الخاص بالتعاون مع اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم "تراحم"، ومن هذه البرامج: سداد إيجارات منازل هذه الأسر، وتقديم الدعم المالي لها، بالإضافة لتقديم البرامج التأهيلية والتدريبية الخاصة، وذلك لإعطاء أسر السجناء فرص حقيقية ثمينة لإعادة التكيف مع المجتمع وتحقيق مبدأ الوقاية من الجريمة وعدم التعرض لخطر الوقوع فيها.

077788.jpg

















021214444.png











دعم (1,000) أسرة  من عائلة الموقف - رحمه الله - بالتعاون مع صندوق  تكافل عائلة الراجحي

يقول النبي (صلى الله عليه وسلم): "إن الصدقة على المسكين صدقة، وعلى ذي الرحم اثنتان، صدقة وصلة" رواه الترمذي وصححه الألباني، فمن فضائل الشريعة الإسلامية أنها حثت على رعاية المسلم القادر لأقاربه وذوي رحمه والإنفاق عليهم، وبينت أن ذلك من أهم صور البر؛ لكونه يزيد من تعاضد ذوي الرحم؛ ويحقق مصلحة أسرتهم وتماسكها، ومن هذا المنطلق قدمت إدارة الأوقاف برامج متنوعة لرعاية عدد كبير من أسرة الموقف ـ رحمه الله ـ.

021214333.PNG