تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

 لدعمها للمسيرة العلمية في جامعة الإمام النائب الثاني يكرم أوقاف صالح الراجحي بعد تقديمها منحا دراسية ل 60 طالباً ب 10 ملايين ريال

 20/05/1434 11:53 ص

 

كرم صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي على دعمها وتمويلها المتواصل للبرامج العلمية في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميةورفع عبدالسلام بن صالح الراجحي الأمين العام لإدارة الأوقاف بهذه المناسبة أسمى آيات الشكر والعرفان لسمو النائب الثاني على هذا التكريم، الذي يؤكد الاهتمام والرعاية الكريمة التي توليها حكومة خادم الحرمين الشريفين لمثل هذه البرامج التي تخدم العلم، وتساهم في نشره ودعم ركائزه في مجتمعاتنا الإسلامية، كما أنه يعكس مدى الدعم الدائم الذي تقدمه حكومتنا الرشيدة لمسيرة العمل الخيري في بلادنا المباركةوأوضح الراجحي أن برنامج صندوق إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي للمنح الدراسية بالتعاون مع جامعة الإمام يعد أول برنامج على مستوى المملكة يختص بكفالة طلاب المنح الدراسية من غير السعوديين، ويقوم بكفالة عدد (60) طالباً من الطلاب في مراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه بتكلفة تزيد عن عشرة ملايين ريال، ويهدف هذا البرنامج إلى تأهيل بعض أبناء المسلمين تأهيلاً علمياً وشرعياً، يمكنهم من أن يكونوا بإذن الله دعاه متميزين يدعون إلى الله تعالى بالحكمة والموعظة الحسنة، وأن يكونوا دعاة خير وبناء لبلدانهم بعد نهاية دراساتهم في المملكة؛ كما أكد أن التعاون مع جامعة الإمام شمل أيضاً رعاية إدارة الأوقاف لعدد من الدورات العلمية التي تقيمها الجامعة للأئمة والدعاة في الخارجوبيّن الراجحي أن هذا البرامج يأتي ضمن عدد من البرامج العلمية والدعوية التي تنفذها إدارة الأوقاف مساهمة منها في نشر العلم ودعمه، حيث تقوم إدارة الأوقاف حالياً بتنفيذ برنامج مماثل بالتعاون مع الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، بتكلفة مالية تزيد عن ثلاثة ملايين وستمائة ألف ريال، كما أشار إلى أن هذه البرامج هي انعكاس لنوعية العلاقة والشراكة التي يجب أن تكون بين مؤسسات القطاع الحكومي ومؤسسات القطاع الخيري في وطننا المباركوأشاد الراجحي بالدعم الذي يجده العمل الخيري في بلادنا الغالية من ولاة الأمر بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني الذين لا يألون جهداً وفقهم الله في رعاية أفراد المجتمع ودعم مؤسساته الخيرية، وتقديم الدعم والمساندة للمؤسسات الداعمة وتيسير السبل أمامها لتقديم رسالتها السامية، داعياً الله عز وجل أن يديم على بلادنا عزها وأمنها ورخاؤها، وسأل الله أن يجعل ما تقدمه إدارة الأوقاف في موازين حسنات الوالد الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي وجميع العاملين في الأوقاف.